بطل CALL OF DUTY : WWII مراهق عمره 19 عام !

99
منذ أيام تحدث أستديو Sledgehamer Games عن تفاصيل الجزء الجديد من سلسلة Call of duty WWII على أن بطل القصة لهذا لجزء سيكون شاب مراهق في عمره الـ19 تم إستدعائه و سفره إلى أوروبا بشكل مفاجئ لم يتوقع ليصبح أحد المشاركين في أضحم الحروب التي شهدها العالم.

[follow id=”@gamersquare1″ count=”true” ]
التصريحات التي تم الإدلاء بها أثبتت ان بطل اللعبة لهذا الجزء لم يتلقى تدريبات كافية حتى يصبح مقاتل في أحد أقوى الحروب العالمية، بطل القصة لا يمتلك حتى أسلحة كافية لمواجهة الجيش في الحروب ولا حتى أسلحة متطورة مثل أعدائه.
بطلنا مجرد جندي مراهق وجد نفسه في صفوف المقاتلين في الحرب في يوم و ليلة أصبح مشارك بحرب لا رحمة فيها، وكل ما عليه فعله هو البقاء على قيد الحياة بدون خبرة كافية ولا أسلحة متطورة ولا تدريب جيد للمواجهة.
هذا العام لعبة Call of Duty: WWII  ركزت على واحده من أهم المعارك بالعالم و هي الحرب العالمية الثانية بداية من الإنزال على شواطئ النورماندي و حتى إنتهاء المعركة.

Comments

Loading...

You might also like More from author